أوضاع جنسية آمنة وممتعة أثناء الحمل

أوضاع الجماع
1.8K
0

اتفق الخبراء على أن هناك عدد من الأوضاع الجنسية التي تلحافظ علي الحالة الصحية لصحة الأم والجنين وتضمن كلها أو بعضها المتعة الكاملة للزوجين، وهي: 

وضع الملعقة:

وهو الوضع التي تنام الزوجة على الجانب الأيسر ويستلقي الزوج خلفها في الوضع الذي يريحه. ويتميز هذا الوضع بسهولة تنفيذه خاصة مع بعض المساعدة من الزوجة أثناء عملية الإيلاج، كما أنه لا يتيح الفرصة للإثقال على منطقة البطن، ولكنه يوفر درجة محدودة من الإيلاج. 

 

الوضع الجانبي الاستلقائي :

وهنا يستلقي الزوجين وجهاً لوجه، مما يتيح المزيد من التواصل الجنسي والعاطفي بينهما. وإذا واجه الزوجين صعوبة في ضبط زاوية الإيلاج، يمكن للزوجة رفع ساقها فوق ساق الزوج. ويتميز هذا الوضع أيضاً بكون الطرفين لا يشعران بثقل جسدي أحدهما الآخر.

 

المرأة أعلى الرجل: 

وهنا يكون الزوج مستلقي في هذا الوضع على ظهره بينما تجلس الزوجة فوقه، وتكون في وضع تحكم في درجة دخول العضو الذكري بداخلها، كما لا تشعر بالطبع بضغط على بطنها. قد يصبح هذا الوضع صعباً على الزوجة في المراحل المتأخرة من الحمل بسبب ثقل وزنها وعدم قدرتها على التحرك بسهولة.

 

وضع التقاطع: 

وتكون الزوجة هنا جالسة أعلى الزوج، بينما يستلقي هو على ظهره، ولكنها لا تكون في مواجهته. ويتميز هذا الوضع بكونه يبعد نظر الزوج عن منطقة بطن الزوجة في حال كان منزعجاً منها.

الجلوس على الكرسي: 

يوهنا يجلس الزوج على كرسي بينما تجلس الزوجة فوقه. ويتميز هذا الوضع بالحميمية الشديدة بسبب مواجهة الزوجين بعضهما البعض، كما يوفر درجة عميقة من الإيلاج.

الجلوس على حافة الفراش: 

ويعتبر هذا الوضع من أكثر الأوضاع ملائمة أثناء الحمل، إذ تستلقي الزوجة على ظهرها عند حافة الفراش، بحيث تكون بطنها مستندة إليه، ويقف الزوج أو يجلس على ركبتيه على الأرض. ويمكن للرجل وضع وسادة تحت ركبتيه للاستناد عليها.


تعليقات الفيسبوك