أمور لن تصدّقي أنّها تؤثر على متعة المرأة أثناء العلاقة الحميمية

غرفة النوم
1.5K
0

تعاني العديد من النساء من الصعوبة في الوصول إلى المتعة أثناء العلاقة الحميمية.
ولكن هل كنت تعلمين أن هناك العديد من الأسباب الخفية وغير المتوقّعة لعدم شعور المرأة بالنشوة أثناء الجماع حسب ما أفادت الدراسات الحديثة؟ إكتشفيها فيما يلي:

الملابس الضيقة:
إن الملابس الضيّقة قد تصيب المرأة بالحساسية في المنطقة الحميمية، ما قد يؤثّر على العلاقة الحميمية ويمنعها من الوصول إلى النشوة.
إضافة إلى ذلك، إن الملابس الضيّقة تزعج المرأة طوال اليوم، وهذا الشعور بعدم الراحة قد يستمرّ أثناء الجماع.

الجلوس لفترات طويلة:
هل كنت تعلمين أن الجلوس لفترات طويلة قد يؤدّي إلى تقلّص عضلات المنطقة الحميمية عند المرأة ما قد يؤدّي إلى الشعور بالألم أثناء الجماع؟ لهذا السبب حاولي قدر الإمكان عدم الجلوس لفترات طويلة وراء شاشة الكمبيوتر مثلاً.

الشعر الزائد في المنطقة الحميمية عند الزوج:
قد تعاني بعض النساء من الحساسية على الشعر الزائد في المنطقة الحميمية لدى الرجل، ما قد يمنعها من إمضاء أوقات حميمية ممتعة.

لذلك ننصح الزوج بإزالة الشعر الزائد في هذه المنطقة.

الشعور بالانتفاخ:
هل كنت تعلمين أن الشعور بالإنتفاخ قد يمنع المرأة من الإستمتاع أثناء العلاقة الحميمية؟ لذلك لا ننصح بممارسة الجماع عند الشعور بالثقل بعد تناول الطعام.

التوتر:
إن الحالة النفسية لدى المرأة تؤثّر على أدائها أثناء الجماع.
فالشعور بالتوتر قد يمنعها من الوصول إلى النشوة كما قد يسبّب الالم أثناء العلاقة.

البرد الشديد:
إن البرد يؤدي إلى جفاف الأعضاء الحميمية، ما قد يمنع المرأة من الوصول إلى المتعة ويشعرها بالألم.

التمارين الرياضية القاسية:
إن التمارين الرياضية القاسية قد تؤثّر على المنطقة الحميمية، ما قد يجعل العلاقة الحميمية مع الزوج مؤلمة وغير ممتعة.


تعليقات الفيسبوك