ما هي أسباب ارتخاء العضو الذكري أثناء الجماع؟

غير مصنف
6K
0

ارتخاء العضو الذكري أثناء الجماع هي مشكلة يواجهها الكثير من الرجال وهي تقلق الزوجة والزوج على حدٍّ سواء.
يؤثر ارتخاء العضو الذكري على وضع الرجل النفسي وأدائه الجسدي أثناء ممارسة العلاقة الحميمة.
ما هي أسباب ارتخاء العضو الذكري أثناء الجماع وكيف يتم التعامل معها؟ إليك الجواب في هذا المقال من مجلة الحياة الزوجية:
يحصل ارتخاء العضو الذكري في الحالات التالية:
التعب والإرهاق:

التعب والإرهاق يؤثران بشكل كبير على انتصاب العضو الذكري، فعندما يعجز الرجل عن القيام بمجهود كبير يصاب العضو الذكري لديه بالإرتخاء أثناء الجماع.
ولذلك على زوجك النوم جيدًا وأخذ قسط من الراحة قبل ممارسة العلاقة الزوجية.
المرض:
وكذلك الأمر فعندما يكون زوجك مريضًا، فهو إذا لا يملك الطاقة والنشاط الكافيين لممارسة الجماع ما يكبح عملية انتصاب العضو الذكري ويؤدي إلى ارتخاء هذا الأخير.
ومن أبرز الأمراض المؤدية إلى هذا الإرتخاء:
ارتفاع ضغط الدم، السكري والإكتئاب.
وفي هذه الحالات يستلزم مراجعة الطبيب لعلاج المرض من دون التأثير على الأداء الجنسي.
تناول بعض أنواع الأدوية:
تؤثر بعض أنواع الأدوية التي يتناولها زوجك على آدائه الجنسي وعلى قدرة العضو الذكري على الإنتصاب، كالمسكّنات والحبوب المهدّئة للأعصاب وحتى المعالجة لحرقة المعدة والزكام.
تناول الكافيين بكثرة:
أما مادة الكافيين المتوفرة بنسبة كبيرة في القهوة والشاي فتساهم هي أيضًا في إضعاف أعصاب العضو الذكري وبالتالي تكبح عملية الإنتصاب وبخاصة لدى احتسائها مباشرة قبل ممارسة الجماع.
لذلك لا ينصح بتناول الكافيين قبل ممارسة العلاقة الحميمة بوقت وجيز.
عدم الإندماج التام أثناء الجماع:
عندما لا يندمج زوجك اندماجًا تامًا أثناء العلاقة الحميمة فليس من الغريب أن يحصل ارتخاء في العضو الذكري لديه.
عدم ثقة الرجل بنفسه وبأدائه:
أما ثقة الرجل بنفسه فهي من العناصر الأساسية لنجاح العلاقة الحميمة بين الزوجين وعدم وجود هذا العامل يؤثر على أدائه بشكل عام ويساهم في ارتخاء العضو تحديدًا.
ممارسة الجماع بكثرة:
وأخيرًا، إنّ ممارسة الجماع بكثرة ليست مفيدة لأعضاء الرجل التناسلية وبالتالي فهي تساهم في إضعاف العضو الذكري وقدرته على الإنتصاب.


تعليقات الفيسبوك