احذري .. في هذه الحالات يدمر الجماع حياتك الزوجية!

غير مصنف
3.3K
0

هل كنت تعلمين أن العلاقة الحميمة نفسها التي تساعدك على تحسين حياتك الزوجية في بعض الأحيان، قد تؤثر سلباً على علاقتك بزوجك في أحيان أخرى؟ إكتشفي في هذا المقال من مجلة الحياة الزوجية ما هي الحالات التي قد يدمّر فيها الجماع حياتك الزوجية:

حين يحلّ الجماع مكان الحوار:
هل أصبحت العلاقة الحميمية عادة تساعدك على تجنّب الحوار مع الزوج في الأمورالدقيقة والمشاكل التي تواجهانها؟ إحذري إذاً من هذه العادة التي قد تدمّر حياتك الزوجية والتي قد تبعدك عن زوجك على الصعيد العاطفي.
حين تستخدم العلاقة الحميمية لحلّ المشاكل:
هل تعتبر العلاقة الحميمة الحل الأفضل لمشاكلك مع زوجك؟ هل تتهرّبان من الخلافات من خلال ممارسة الجماع؟ إحذري إذاً من ذلك، لأن هذا التصرّف قد يؤدي إلى تفاقم المشاكل بينكما وبالتالي تدهور علاقتكما الزوجية.
(إليك أيضاً:
6 أسباب تدفع الرجل إلى ترك زوجته حتى لو كان يحبها!)

حين تكون العلاقة الحميمية سيئة جداً وروتينية:
هل كنت تعلمين أن العلاقة الحميمية السيئة جداً بين الزوجين تؤثر سلباً على علاقتهما؟ لذلك ننصح بتحسين العلاقة من خلال إعتماد وضعيات وطرق جديدة.
كما لا يجب إهمال رغبات الشريك الآخر للحفاظ على الإثارة في الفراش.
حين تكون العلاقة الزوجية مبنية على العلاقة الحميمة فقط:
لا يجب أن يكون الجماع هو أساس الحياة الزوجية.
ففي هذه الحالة، ستتفاقم المشاكل الزوجية بشكل كبير بسبب عدم إتفاق الزوجين على العديد من الأمور بعيداً من العلاقة الحميمية.


تعليقات الفيسبوك