تعرفي على أسباب رفض الزوجة ممارسة الجماع

أوضاع الجماع
2.9K
0

“أشعر بالتعب الشديد اليوم، أحتاج للراحة!”، “أعاني من الصداع!”، “لست في المزاج الجيّد اليوم!”، يجب أن أستيقظ باكراً غداً!”.
.
.
كلّها أعذار تختلقها المرأة لرفض ممارسة العلاقة الحميمية مع الزوج.
إكتشفي معنا في هذا المقال ما هي أبرز الأسباب الحقيقية التي تدفعالمرأة إلى التهرّب من العلاقة الحميمية:

التقلّبات الهرمونية:
إن التقلّبات الهرمونية قد تسبّب تراجع الرغبة الجنسية لدى المرأة.

فمن الطبيعي أن تشعر الزوجة من فترة إلى أخرىبالنفور من العلاقة الحميميةلأسباب بيولوجية.

المشاكل الزوجية:
إن المشاكل الزوجية وبالأخص العاطفية بين الزوج والزوجة قد تدفع هذه الأخيرة إلى رفض العلاقة الحميمية بشكل دائم.
ننصح الزوج إذاً بالقيام بمبادرة لمصالحة الزوجة وحلّ المشاكل العالقة لتجديد الروابط العاطفية.

الإنشغالات اليومية والضغوط:
إن الإنشغالات والضغوط اليومية قد تؤثّر على رغبة الزوجة في ممارسة العلاقة الحميمية.
لذلك ننصح الثنائي بتنظيم أعمالهم بهدف تخصيص بعض الوقت لبعضهما.

الملل:
إن الملل والروتين في العلاقة الزوحية، قد يؤثّران سلباً على رغبة الزوجة في ممارسة الجماع.
لذلك على الزوج أن يحاول إعتماد أساليب جديدة لإثارة الزوجة.
(إليك نصائح حول كيفية اثارة الزوجة!)

الإكتئاب:
يقضي الإكتئاب على الرغبة الحميمية في شكل كبير.
إن كانت الزوجة تعاني من الإكتئاب، على الزوج أن يتفهّم وضعها ويساعدها على تخطّي هذه المرحلة من خلال إستشارة طبيب أخصائي إن لزم الأمر.


تعليقات الفيسبوك