أسباب مفاجئة للآلام المصاحبة للجماع

الصحة الجنسية
964
0

هل تتساءلين لماذا تشعرين بالألم أثناء العلاقة الحميمية مع الزوج؟ هل قمت بتجربة كل الطرق لتخفيف الألم عبثاً وتتمنين لو تعرفين السبب الحقيقي للشعور بالألم؟ إكتشفي إذاً ما قد تكون أغرب الأسباب للشعور بألم الجماع في هذا المقال من مجلة الحياة الزوجية:
-جفاف المهبل:
إن جفاف المهبل يعتبر من أكثر المشاكل شيوعاً لدى النساء.
وهذه المشكلة تعتبر من أبرز المشاكل التي تسبّب الألم أثناء الجماع.
لذلك ننصح بإستشارة الطبيب وإجراء الفحوصات اللازمة لمعرفة الأسباب وعلاجها.
-الوضعية الحميمية:

هل كنت تعلمين أن الوضعية الحميمية غير الملائمة أو غير المريحة لك قد تشعرك بالألم أثناء الجماع؟ لا تقلقي في هذه الحالة، لأنّك تستطعين بكلّ بساطة تغيير الوضعية لتجنّب الألم أثناء الجماع.

-الشعر تحت الجلد والبثور في المنطقة الحسّاسة:
لا تستغربي إن شعرت بالألمأثناء الجماع بسبب الشعر تحت الجلد والبثور التي قد تظهر بعد عملية إزالة الشعر في المنطقة الحساسة.
فهذه البثور المزعجة قد تصبح مؤلمة عند الإحتكاك مع الزوج أثناء الجماع.
-حجم العضو الذكري:
هل كنت تعلمين أن حجم العضو الذكري قد يسبّب الألم أثناء الجماع؟ فإن كان حجم العضو الذكري لا يلائم فتحة المهبل، تصبحين أكثر عرضة للشعور بالألم أثناء العلاقة الحميمية!
-العلاقة الحميمية بعد الولادة:
يحتاج المهبل لبعض الوقت أي 6 أسابيع على الأقلّ بعد الولادة كي لا تشعري بالألم أثناء العلاقة الحميمية مع الزوج.
-إلتهابات المهبل:
إن كنت مصابة بإحدى الإلتهابات المهبلية، فأنت أكثر عرضة للشعور بالألم أثناء الجماع.
لذا، ننصحك بعلاجها مع الطبيب بأسرع وقت ممكن كي لا تتفاقم.
-عدم ممارسة العلاقة الحميمية لفترة زمنية طويلة:
إن إمتنعت عن ممارسة الجماع مع الزوج لوقت طويل، ستشعرين حتماً بالألم عند ممارسة العلاقة الحميمية لأوّل مرّة بعد هذه الفترة الزمنية الطويلة.
-العلاقة الحميمية السريعة:
هل كنت تعلمين أن العلاقة الحميمية السريعة مع الزوج قد تسبّب الألم؟ لا داعي إذاً للإستعجال بل خذي وقتك لتجنّب الألم المزعج أثناء الجماع.


تعليقات الفيسبوك